افتتاحية كود:نيشان مبدأ قبل أن تكون عنوان مجلة

nichani-nichani.JPG

الان فقط من حقنا ان نسترجع الانفاس مرت الموجة بسلام تقريبا او لنقل بأقل الخسائر
الأهم أننا عرفنا العدو من الصديق
عرفنا من يهوى سقوط البقر ليشهر السكاكين
عرفنا من يفعل الشيء و يكتب نقيضه
عرفنا أنضاف الحداثيين
عرفنا بعض الجبناء
عرفنا الشامتين
عرفنا المنافقين
عرفنا التائهين
عرفنا المحرضين
وعرفنا من يمكن ان يصبح في سبيل الجزيرة مفتيا
وان الناطق باسم الحكومة مثل باقي زملائه لم يكن على علم بقرار توقيف نيشان
(…)
كم كان صحافي دوزيم مستفزا وهو يتلو بيان جطو كان كمن يقرأ بيان جماعة انقلابية
نحن نرحب بمن ينتقدنا ولكننا نرفض الخطوط الحمراء الخرافية ونؤمن بأن أرواح ضحايا البرد في خنيفرة تستحق الفتاوي أكثر من نكات قد لا تضحك الجميع
لا نكن في قلوبنا الحقد لاحد
من أرانا أعداءا لسنا له كذلك
ومن أرادنا نيشان سيجدنا كذلك
نيشان مبدا قبل أن تكون عنوان مجلة
رضوان الرمضاني باسم صحافيي نيشان
بقية الافتتاحية في ملحق كود في مجلة تيل كيل لهذا الاسبوع
في انتظار عودة نيشان يوم 17 مارس تيل كيل تستضيف طاقمها في ملحق أسبوعي كود
En attendant le retour de nichane le 17 mars tel quel accueille son équipe dans une section hebdomadaire.


7 تعليقات to “افتتاحية كود:نيشان مبدأ قبل أن تكون عنوان مجلة”

  1. مليكة طيطان Says:

    هنيئا للإخوة في المنبر الحر نيشان …تضامنت عن طريق التوقيع في العريضة وهذه هي الفرصة التي كانت في متناولي …وبما أن الصحافة الساعية إلى تحقيق الخط الاعلامي الحر والنزيه في المحنة والمصادرة وتكميم الأفواه سواء تمكنت من إنجاز هذه المادة المتواضعة نشرت في الحوار المتمدن والأمر يتعلق بالمضايقات التي تعرض لها الصحافي المتنور أبوبكر الجامعي ، أرغمته على المغادرة الطوعية من المهام الاعلامية ، أيضا طرحت كموضوع للمناقشة في الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان ، هذه الأخيرة مشكورة عن الموقف الانساني الذي غطى تفاصيل ما تعرضت له نيشان من محنة ….تجدون رفقته الرابط الموصل إلى المادة مع طلب أن تجد طريقها وإن أمكن في هذا الموقع و أيضا في العزيزة نيشان لأننا ننتظر على أحر من الجمر بزوغها ولكم مني أغلى التحيات وأملي المزيد من الصمود …فالخط الصحفي الذي نتلهف إلى تتبعه حتما هو الخط الذي ينبطق من التحديات وفي مستوى تحدي نيشان
    مليكة طيطان
    http://www.rezgar.com/debat/show.art.asp?aid=87213

    http://www.hrinfo.net/

    http://www.hrinfo.net/hotcase/2007/0130.shtml

  2. khnata Says:

    سبق و أن كتبت عن هدا الموضوع، أنه حين نحاكم من أجل كلمة، و حين تمارس علينا الرقابة من أجل كلمة، و حين نمنع من قول كلمة، حين نمنع من الكاتبة بمواضيع معينة، حين تمارس علينا الرقابة حول مواضيع معينة، و حين تسمع بدل هاد المشاهد كلها و دير في بلاصتها شي حاجة أخرى تكون ظريفة و خفيفة و ما تجبد لينا صداع مع حد… نحس أننا ادا لم نكتبها أولم نقلها فسنموت كمدا و غما، باز اللي مازل بنادم ممات بسكتة قلبية و لا مازال ما تطرطق فيه شي عرق… حتى الهضرة و الكتابة ممنوعة الله يستر…

  3. lamalif Says:

    لقد أكدت محنة مجلة نيشان وقضية الصحيفة وقبلهما محنتا لوجورنال ودومان وتيل كيل أن الطابور الخامس المتسلل للجسم الصحافي أشد خطورة في بعض الأحيان من الدولة. لقد تابعنا خلال الأيام الأخيرة الحملة الممنهجة والساقطة ضد الصحيفة بدعوى الدفاع عن المهنية والأخلاقيات. هؤلاء الذين شنوا هجوما ضاريا ضد الصحيفة المغربية أتحداهم أن يلقنونا درسا في الصحافة وذلك بالقيان بتحقيق صحافي حول بترول تالسينت ويشرحوا لللرأي العام المغربي حقيقة الصمت الذي يلف الموضوع منذ أن أعلن محمد السادس عن اكتشافه “بكميات وافرة ومن النوع البجيد”. أين هو البترول؟ أجيبونا أيها البارعون في تقديم الدروس للآخرين مقابل حفنة من الإعلانات المخزنية.
    ستعود غدا نيشان والصحيفة وستتواصل معركة التنوير وحق المغاربة في الإخبار والمعلومات بدون ماكياج. أما صحافة الريع الإشهاري والريع الحزبي فقد قال التاريخ وأرقام المبيعات كلمتهما منذ سنوات.

  4. mohamed Says:

    bonjour a ts
    en fait juste je vx dire que j suiv chak semain notre journal nichane par internet ,et j’ai lu le numero des blague ;ce ke je vx dire c’est ke “est ce ya kelkun peu me donner une blague sur les blague de numero en kestion??” ben bien sur ya aucune blague ki touhe ni l’islam ni rien riennnnnn ben dommage ….
    alors je souhaite une bonne continuation pr nichane et l’equipe nichane

    un etudiant marocain en frannce

  5. عائشة التاج Says:

    الحمد لله على عودتكم إلى ممارسة مهامكم النبيلة في تنوير الرأي العام . لقد ساهمت بمقالة تضامنية نشرت بالحوار المتمدن ….. وارجو لكم عودة موفقة
    http://www.rezgar.com asp158

  6. hanaa Says:

    Toute mes félicitation Nichane

  7. El Rey, los islamistas, y la prensa liberal: La dinámica del asunto de los ‘chistes’ de Nichane en Marruecos | MEMRI Español Says:

    […] https://nichani.wordpress.com/2007/01/30/%d8%a7%d9%81%d8%aa%d8%aa%d8%a7%d8%ad%d9%8a%d8%a9-%d9%83%d9%8…, 30 de enero, […]

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: