بيان

بيان حول القرارين الصادرين بشأن مجلة نيشان
و الدعوة إلى تكوين لجنة للتضامن و المساندة


فوجئت سكرتارية منتدى بدائل المغرب و المكتب التنفيذي للشبكة الأمازيغية من أجل المواطنة و سكرتارية المرصد المغربي للحريات العامة، بالقرار الإداري للوزير الأول و القاضي بوقف مجلة “نيشان” عن النشر و التوزيع ، وكذا قرار النيابة العامة بالدار البيضاء الذي أمر بفتح تحقيق جنائي في حق صحافيي المجلة المذكورة ، بسبب تناولها لموضوع النكت المتداولة في المغرب، هذه الأخيرة التي تشكل جزءا من الثقافة الشعبية و شكلا من أشكال التعبير الشفهي.
وبعد تدارس حيثيات القرارين من طرف الهيئات الموقعة تعلن هذه الأخيرة
أن هذان القراران يفتقدان للشرعية الحقوقية و يكرسان مسطريا أسلوب و منطق الردع الغير القضائي و يمس موضوعيا بالحقوق و الحريات المكرسة على مستوى المؤسسات الدولية ومبادئ حقوق الإنسان ذات الصلة

تعبر عن قلقها و عمق استيائها من الإجراءين القمعيين و العقابيين المتخذين من قبل السلطة الإدارية، و تعتبر الإجراءات المتخذة منزلقا خطيرا في مجال الحريات العامة و بالأخص حرية الرأي و التعبير المضمونين دستوريا، و بموجب العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية المصادق و الموقع عليه من قبل الدولة المغربية.

تعبر عن تضامنها مع مجلة نيشان و صحافييها و تدعو الدولة إلى إلغاء القرار المتخذ إداريا وجنائيا، و العمل على ضمان تمتع الجميع بحقوقهم و حرياتهم الخاصة و العامة.

تجدد هيئاتنا دعوتها ومطالبتها بمراجعة القوانين الزجرية ذات الصلة بحرية الصحافة، و أن تحال كل الإجراءات المرتبطة بموضوع الصحافة على السلطات القضائية، و أن توفر لها كل ضمانات و شروط النزاهة و الاستقلالية.

العمل على توسيع دائرة التضامن و الترافع ضد القرارين، و كل الإجراءات و القرارات التي تتنافي مع الحق في إبداء الرأي و التعبير عنه بدون قيد أو شرط.

دعوة الفعاليات المدافعة عن حرية الرأي و التعبير من جمعيات حقوقية و منطمات مختصة و حركات اجتماعية.. إلى تشكيل لجنة للتضامن و مساندة مجلة نيشان و الصحفيين المتابعين



الرباط في 22-12-2006

============

حزب النهضة
المكتب السياسي

بلاغ صحفي

انطلاقا من المبادئ والمثل التي تلهم فكر حزب النهضة، يعبر المكتب السياسي للحزب عن معارضته من حيث المبدأ لقرار الحكومة القاضي بمنع أسبوعية نشان وبالمتابعة القضائية في حق رئيس تحريرها وصحفية من هيئة تحريرها معلنا تضامنه الكلي مع العاملين بالأسبوعية في المحنة التي حلت بهم من جراء تبعات هذا القرار.
ويعتبر المكتب السياسي لحزب النهضة أن القرار الحكومي غير مسؤول لأنه يتنافى ويتعارض مع الخطاب السياسي الرسمي للبلاد مما من شأنه أن يغذي مشاعر انعدام وفقدان الثقة وفي نفس الوقت يعطي صفعة قوية للمكتسبات التي حققها المغرب في أفق رسم صورة نظام سياسي يتوجه بعزم نحو بناء أسسه الديمقراطية.

في الرباط، يوم السبت 23 دجنبر 2006

عن المكتب السياسي

المسؤول في المكتب السياسي عن المتابعة : سعيد الغنيوي 071.65.60.20

=====
Le Bureau Central de l’AMDH (Association Marocaine des Droits Humains), a appris avec consternation, d’une part l’interdiction à partir du 20 décembre dernier de l’hebdomadaire en arabe « NICHANE » par arrêté du premier ministre se basant sur l’article 66 de la loi sur la Presse , et d’autre part la poursuite en justice des deux journalistes Driss Ksikes et Sanaa El Aji qui devront comparaître devant le tribunal de 1ere instance de Casablanca le 8 Janvier 2007 au motif « d’atteinte à la religion musulmane… » se basant sur les articles 41, 59, 67 et 68 de la même loi.Cette interdiction de Nichane et sa poursuite en justice sont intervenues suite à la publication, dans le n° 91 de cet hebdomadaire datant du 09 décembre dernier, d’un dossier sur les blagues en relation avec la religion, le sexe et la politique.
● Le Bureau Central de l’AMDH, indépendamment de toute appréciation sur le contenu du dossier, Considère que l’interdiction de Nichane est arbitraire et non conforme à l’article 66 qui ne permet d’interdire que le Numéro incriminé et non les autres numéros et que c’est à la justice seule de se prononcer sur l’interdiction de l’hebdomadaire. Considère également que la publication du dossier sur les blagues est en totale conformité avec la liberté d’opinion, d’expression et de presse et de ce fait la poursuite judiciaire est erronée.
● Tenant compte de ce qui précède, des implications de ce dossier et des positions intangibles de l’AMDH sur la défense des libertés d’opinion, de conscience, d’expression et de presse, le Bureau Central : Condamne la décision arbitraire d’interdiction de NICHANE tout en exigeant son annulation, dénonce sa poursuite en justice et exprime sa totale solidarité avec les deux journalistes poursuivis, tout en annonçant sa volonté de les soutenir devant la justice. Annonce la disposition de l’AMDH à agir en commun avec toutes les forces démocratiques et les démocrates conséquents pour organiser la solidarité concrète avec NICHANE, surtout après les prises de positions liberticides et dangereuses de certains institutions des « Oulema » et certains intégristes. Réitère la revendication de l’AMDH concernant le changement de la loi sur la presse actuelle en tant qu’entrave juridique majeure à la liberté d’expression et de presse et la mise en place d’une loi démocratique sur la presse garantissant la liberté d’opinion et d’expression, mettant fin aux « ligues rouges » et à l’utilisation du concept du sacré pour bafouer les libertés, et ne comportant aucune sanction privative de liberté.
Rabat le 24 décembre 2006 Le Bureau Central de l’AMDH

2 تعليقان to “بيان”

  1. سعيد فيصل حسن Says:

    اني المواطن العراقي كنت اعمل في ديوان رئاسه الجمهوريه وقد هربت من العراق بعدسجني سنه كامله للاسباب سياسيه عام 1994 الى الاردن ومنها الى روسيا في عام 1998 وقد طلبت اللجوء في الامم المتحده وفي الهجره الروسيه وقد تم رفضي رفضا قاطعا لانني سياسي وقد اصبحت طريدا وغير قانوني بعد رفضي من قبل الطرفين لا اعرف ماذا افعل انا اسرتي ولا شك ان كل الشرفاء والمخلصين في العالمالساده المحترمين تحيه طيبه لكم ولكل الشرفاء والمخلصين في العالم ان هذه رسالتي لكم كي تعرفوا الحقيقه والظلم والفساد الاداري في منظمه الامم المتحده في موسكو وطلب التحقيق في ذلك رجاء الساده المحترمين فقد اخبرني احد العاملين في الامم المتحده ولا اريد ان اذكر اسمه بانه لا يمكن اعاده النظر في قضيتك مهما حصل مهما حدث وذلك لوجود اخطاء متعمده وتزوير في التحقيق من قبل المحامي والمترجم واذا تم التحقيق في الملف مره اخرى سوفه يحدث الاتي 1- تشكيل لجنه تحقيق خاصه 2- وسوفه يوحال الى التحقيق كل من كان معك في التحقيق وربما يفصل من الوظيفه 3- يتم استدعاء بطلب كل من كان معك في التحقيق حتى اذا كان خارج البلاد 4- مهما تفعل ومهماتكتب وتشتكي سوفه يرفضون طلبك وكما حصل سابقا لانهم لا يريدون ان تكون الامم المتحده هي الغلطانه بانه المحامي والمترجم هم السبب في التزوير المتعمد 5- يفصل او يسجن كل من تعمد في تزوير لانه هذه المنظمه ليست منظمه عاديه 6- لقد فعلوا اشياء في حقك انت وعائلتك لا تقبل بها الاعراف الدوليه ولا الانسانيه الساده المحترمين طلب منكم المساعده العاجله علما انني وضعي غير قانوني في البلد وبدون عمل وبدون مورد رزق مما يجعلني في فاقه وحاجه علما انني قد تجاوزت من العمر – 56 – عام ولا شك ان كل العالم والشرفاء والمخلصين يقفون مثل هذه الحاله الانسانيه معربا عن املي ان اجد من يقف بجواري لينهي مشوار حياتي وشكرا لكم لخدمه الانسانيه وشكرا مع التقدير ت- 3044352 – 89035615481 – رقم الملف – 37267 – في موسكو يقفون مع هذه الحاله الانسانيه وشكرا لكم مع التقدير

  2. سعيد فيصل حسن Says:

    صرخه عراقيه من موسكو صرخه عراقيه من موسكوالمجتمع . بريد القراء

    صرخه عراقيه من موسكو تناشد اصحاب الضمير الحي في كل انحاء العالم لاعادة ابنتنا ” ياسمين ” .. طباعة ارسال لصديق
    09/02/2009
    نداء الى كل من يستطيع التدخل من اصحاب الضمير الحي ….. وهذه رساله مفتوحه من الجاليه العراقيه في روسيا الى الحكومه الروسيه والى كل من يستطيع ان يساعد وساهم في حل المشكله ، وصلت هذه الرساله الى موقع القرية نت من صديق القرية وها نحن ننشرها لنقلنا للحالة اللانسانية التي تمثل امامنا ، ونناشد ايضا كل اعضاء البرلمان العرب في اسرائيل ان كانوا يستطيعون ان يساعدوا ويساهموا في هذه القضية الانسانيه ان لا يبخلوا عن ايجاد الحل ، والآن نترككم مع نص الرساله …

    لتطلع وزارة الخارجيه على نص الرساله التي نعرضها بدون رتوش وقد تلقت الوكاله اكثر من مره هذا الموضوع طيلة اشهر عده في السنه الماضيه ونظرا لاستقلالية الوكاله تم نشر الموضوع .شبكة عراقيون للاعلام تطالب الحكومة الروسية بالكشف عن مكان ياسمين السلطاني لاسباب انسانية ومساعدة الجالية العراقية في روسياعلى اثر تلقي الشبكة مناشدة من قبل عائلة الفتاة المخطوفة

    ناشد السيد ( سعيد فيصل حسن السلطاني,56 عاما) الحكومة الروسية التدخل السريع للعثور على ابنته ( ياسمين سعيد السلطاني-20 عاما ) بعد اختفاءها اثناء توجهها الى مقر الامم المتحدة في ا لعاصمة الروسية موسكو.

    أضاف السلطاني ان (ياسمين) ابلغته الساعة الحادية عشر صباح الاربعاء بانها ستذهب الى مقر الامم المتحدة ثم الى الجامعة وبعد ذلك فقد الاتصال كليا معها حسب قوله. السلطاني رجح ان (ياسمين) قد اختطفت,ولاسيما ان الفاصل بين منزله والجامعة مترو انفاق فقط. هو توجه الى مركز الشرطة لتقديم البلاغ فرفض طلبه بسبب عدم امتلاكه الاوراق القانونية في روسيا الاتحادية وفقا لقوله. اختتم السلطاني ان زوجته ترقد حاليا في المستشفى بعد سماعها نبأ اختفاء ابنتها. ومن الجدير بالذكر,ان (سعيد فيصل السلطاني) سياسي عراقي معروف ,وقد رفض طلب لجوءه في روسيا الاتحادية بسبب ما وصفه تلاعب احد المترجمين في قضية اللجوء في المفوضية العليا لشؤون اللاجئيين التابعة للامم المتحدة في موسكو,ولايزال السلطاني عالقا في روسيا دون ان يتمكن من معرفة مصيره ..

    روسيا موسكو

    أرسلت بواسطة سعيد فيصل حسن , سياسي عراقي تختفي ابنته في روسيا و يرجح اختطافها

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: